• بيئتنا.امارات بيانات.امارات شارك.امارات رؤية 2021 حكومة.امارات حكومتي امتيازات
 

11/04/2017
وزير الاقتصاد في زيارة لمقر الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء
الإمارات الأولى عالمياً في 8 مؤشرات اقتصادية تنافسية عالمية

المنصوري: مشروع السجل الوطني للأعمال من أهم المشاريع المدرجة ضمن خطة وزارة الاقتصاد بالتعاون مع الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء

 
وزير الاقتصاد في زيارة لمقر الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء <br /> الإمارات الأولى عالمياً في 8 مؤشرات اقتصادية تنافسية عالمية
 

دبي، الامارات العربية المتحدة، 6 إبريل

أكد معالي سلطان سعيد المنصوري وزير الاقتصاد أثناء زيارته لمقر الهيئة الاتحادية للتنافسية والاحصاء على أهمية العلاقة بين الجهتين، وأن التعاون والعمل المشترك هو المحرك الفعال والمستمر لمثل هذه الزيارات، كما أن لقاءه مع فريق عمل الهيئة هو للاطلاع على المشاريع المشتركة وأوجه التعاون التي تخدم المبادرات والانشطة لكلا الجهتين، بما يتوافق مع توجهات حكومتنا الرشيدة وتحقيقاً لرؤية الامارات وأجندتها الوطنية وأن يسعى الجميع في سبيل تحقيق هذه الطموحات والتوجهات.

وأطلع فريق عمل الهيئة معاليه على ملف تضمن مجموعة من أهم المؤشرات التنافسية والإحصائية العالمية المتعلقة بالشأن الاقتصادي ودور وزارة الاقتصاد في تحقيق هذه المؤشرات والتي تفرعت في 13 تقرير عالمي بإجمالي 264 مؤشر منهم 15 مؤشر ذي أولوية.

وتطرق العرض لعمل الفرق التنفيذية المشتركة بين الجهتين والتي تدعم الأجندة الوطنية، وأداء الدولة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030 والتي ترتبط بمؤشرات النمو الاقتصادي والانتاجي في الدولة حيث تم الاشارة إلى أن انجازات وزارة الاقتصاد تنعكس في تحقيق 6 أهداف من أهداف التنمية المستدامة منها على سبيل المثال الهدف 8 الخاص بضمان العمل اللائق ونمو الاقتصاد والهدف 9 الخاص بالصناعة والابتكار والهياكل الأساسية والهدف 17 الخاص بعقد الشراكات لتحقيق الأهداف.

واحتلت دولة الامارات المرتبة الاولى عالمياً في 8 مؤشرات تنافسية معنية بالقطاع الاقتصادي من بينها الكتاب السنوي للتنافسية العالمي ومؤشر الابتكار العالمي وتقرير السياحة والسفر العالمي ومؤشر تنافسية المواهب العالمية.

التقرير الجهة الناشر المؤشر الأولى عالميا
الكتاب السنوي للتنافسية العالمية المعهد الدولي للتنمية الإدارية IMD غياب تهديدات تغيير المواقع على الإنتاج: تغيير مواقع الإنتاج لا يشكل خطر على مستقبل الاقتصاد الإمارات
الكتاب السنوي للتنافسية العالمية المعهد الدولي للتنمية الإدارية IMD غياب تهديدات تغيير مواقع مرافق البحث والتطوير: تغيير مواقع مرافق البحث والتطوير لا يشكل خطر على مستقبل الاقتصاد الإمارات
مؤشر الابتكار العالمي كلية إنسياد حالة تنمية التكتلات الاقتصادية (تنوع المناطق الاستثمارية والحرة) الإمارات
تقرير السياحة والسفر العالمي المنتدى الاقتصادي العالمي (دافوس) أولويات الحكومة في قطاع السفر والسياحة الإمارات
تقرير السياحة والسفر العالمي المنتدى الاقتصادي العالمي (دافوس) فعالية استراتيجيات التسويق لجذب السياح الإمارات
تقرير السياحة والسفر العالمي المنتدى الاقتصادي العالمي (دافوس) الاستدامة والتنمية في قطاع السياحة والسفر الإمارات
تقرير السياحة والسفر العالمي المنتدى الاقتصادي العالمي (دافوس) تواجد وحضور كبرى شركات تأجير السيارات الإمارات
مؤشر تنافسية المواهب العالمية المنتدى الاقتصادي العالمي (دافوس) تنمية التكتلات الاقتصادية (تنوع المناطق الاستثمارية والحرة) الإمارات

ووجه معالي سلطان سعيد المنصوري وزير الاقتصاد فريق عمل الهيئة الاتحادية للتنافسية والاحصاء بالتنسيق مع الفرق العاملة في وزارة الاقتصاد لتطوير سجل الاعمال الوطني وإمداد هذا السجل بالدعم المعلوماتي والبيانات الإحصائية لبناء قاعدة بيانات وطنية للأعمال والتركيز في المرحلة القادمة على التغيرات السريعة في بيئة الاعمال والمنشآت الاقتصادية والعمل على ربط جميع الجهات ذات العلاقة مثل دوائر التنمية الاقتصادية ومراكز الإحصاء المحلية لتأمين الدعم اللازم لهذا البرنامج الوطني ورفعه كمشروع متكامل لاعتماده من مجلس الوزراء.

ومن خلال استعراض مشروع بناء السجل الوطني للأعمال وأهميته في تأسيس قاعدة بيانات وطنية لجميع الأنشطة الاقتصادية في الدولة مما يدعم متخذي القرار والخبراء والباحثين بكافة البيانات المتعلقة بخصائص ومتغيرات الأنشطة الاقتصادية بالدولة وتعزيز جودة التقارير والإحصاءات الاقتصادية ، كذلك تم التطرق إلى أهمية المشروع في دعم تطبيق نظام القيمة المضافة حيث سيتم ربط السجل الوطني للأعمال بنظام القيمة المضافة والذي سيتيح تبادل البيانات وتدفقها بين المشروعين مما يسهم بدوره في تعزيز كفاءة قواعد البيانات والإحصاءات الاقتصادية بالدولة.

واطلع فريق العمل معالي الوزير على التجارب الدولية في هذا المجال والخروج منه بمجموعة من التوصيات حيث أكد معاليه على أهمية إصدار تقرير الإحصاءات الاقتصادية الربع سنوي للدولة وبشكل مستمر لأهميته في رفد القيادة العليا للدولة ومتخذي القرار ببيانات حديثة لاقتصاد الدولة ، و ستقوم الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء بدورها بالعمل على إصدار تقرير الإحصاءات الاقتصادية الربع سنوي اعتباراً من العام الحالي ومن المتوقع إصدار التقرير للربع الأول في منتصف أبريل القادم وذلك بالتعاون مع المصرف المركزي والهيئة الاتحادية للجمارك ومراكز الإحصاء المحلية.

ومن جانبه علق عبدالله ناصر لوتاه مدير عام الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء " أن هذه اللقاءات الدورية وتقارب فرق العمل المشتركة هو ما يسرع الانجازات وبصورة مميزة ويجعل الجميع ينظر بمسؤولية وبعين واحدة لكل مشروع بل وضع مرتبه الدولة نحو مراكز متقدمة عالميا هو الهدف." هذا وتفقد معالي الوزير برفقة عبدالله ناصر لوتاه مدير عام الهيئة وفريق العمل أرجاء المقر الجديد للهيئة واستمع لشرح مفصل عن أهم الخدمات والتسهيلات التي يقدمها التصميم المميز للمقر لموظفيه وزائرية ويخلق بيئة عمل خلاقة وهادئة محاطة بالمعرفة أينما توجه الموظف.