• بيئتنا.امارات بيانات.امارات شارك.امارات رؤية 2021 حكومة.امارات حكومتي امتيازات
 

29/01/2017
مدير الشعبة الاحصائية في الأمم المتحدة في أول زيارة له للدولة: "الإمارات أبهرتني"

  • ريم الهاشمي "الامارات مستعدة لاستضافة أكثر من ١٥٠٠ خبير احصائي عالمي وتقديم أفضل منصة لتبادل الخبرات"
  • شركاء الهيئة الاتحادية للتنافسية والاحصاء يأخذون على عاتقهم الالتزام بتقديم أفضل الخدمات والمنتجات خلال انعقاد منتدى البيانات العالمي العام القادم

 
مدير الشعبة الاحصائية في الأمم المتحدة في أول زيارة له للدولة: "الإمارات أبهرتني"
 

دبي، الإمارات العربية المتحدة. 27يناير 2017 أعلنت اليوم اللجنة المنظمة للمنتدى العالمي للبيانات والذي تنظمه الأمم المتحدة وتستضيفه دولة الإمارات العربية المتحدة في عام 2018ـ عن انتهاء زيارة للسيد ستيفان شوينفيست مدير شعبة الإحصاءات في الأمم المتحدة والجهة المسؤولة عن أجندة المنتدى قام بها يوم الخميس الماضي، تفقد بها المسؤول الأممي لعدد من معالم المدينة السياحية من فنادق ومرافق خدمية والتقى بعدد من كبار التنفيذيين والمسؤولين. كما زار السيد شوينفيست مقر الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء، الشريك الوطني والمسؤول عن تنظيم منتدى البيانات العالمي في الدولة والتقى بفريق العمل المكلف بتنظيم المنتدى، كما تمت مناقشة عدد من الأفكار حول المنتدى وأهميته للدولة والمنطقة والعالم ككل. كما اختتم السيد شوينفيست زيارته برحلة جولة على متن طائرة مروحية شاهد من خلالها أهم معالم مدينة دبي من الجو حيث أشاد بالنمو العمراني الشاسع للمدينة وبالبنية التحتية المتطورة من جسور وشوارع وممرات مائية.

وصرح السيد ستيفان شواينفست: "هذه زيارتي الاولى لدولة الامارات وانا مبهور منذ دخولي مكتب الهيئة الاتحادية للتنافسية والاحصاء والذي صمم بروح عصرية للغاية مع المحافظة على الطابع التقليدي والجذور الأصيلة للبلد، وهذا ما لمسته أيضاً في دبي كمدينة مبتكرة جمعت مختلف الجنسيات وحافظت على طابعها الأصيل،" وقال: "لم أر ضمن زياراتي المتعددة للمراكز الاحصائية العالمية مقراً شبيهاً للهيئة الاتحادية للتنافسية والاحصاء حيث يعتبر ثورة في مجال تصميم مقرات المؤسسات الحكومية حيث تبين لي مقدرة المؤسسات الوطنية في دولة الامارات على خلق بيئة عمل مبتكرة تحفز على الديناميكية وعلى الإنتاجية وخاصة في انتاج البيانات والمعرفة".

وأضاف: "الامارات أبهرتني بجاهزيتها وقدرتها على استضافة أهم الفعاليات العالمية وكلنا ثقة بمدى نجاح هذا المنتدى والذي سيكون بمثابة مؤشر قياس لنجاح منتدى البيانات العالمي في نسخه المستقبلية، وانا كلي ثقة بان الشعبة الإحصائية في الامم المتحدة والهيئة الاتحادية التنافسية والاحصاء سيشكلون فريق قوي ومميز لجعل هذا المنتدى استثنائي والأفضل في عام 2018 " وعبرت من جهتها معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة الدولة للشؤون الخارجية والتعاون الدولي ورئيسة مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للتنافسية والاحصاء، عن ثقتها بقدرة فريق عمل الهيئة والشركاء من الجهات الاتحادية والمحلية والقطاع الخاص على تنظيم أهم ملتقى عالمي حول البيانات وبأعلى المعايير والمقاييس الدولية، وأضافت معاليها:" عوّدتنا القيادة الرشيدة في دولة الإمارات على عدم المساومة حول أي شيء يتعلق بتمثيل الدولة وتشريفها في المحافل العالمية، وأن نعمل كل ما هو ممكن لنقدم الدولة بأبهى وأرقى صورة تعكس رؤية القيادة وجهوزية الحكومة وحرفية مؤسسات الدولة الحكومية والخاصة والتزامها لتقديم ما هو الأفضل للإمارات والمجتمع الدولي."

وقال الشيخ ماجد المعلا، نائب رئيس أول طيران الإمارات لدائرة العمليات التجارية: «تواصل طيران الامارات التزامها بدعم الأحداث والمنتديات الكبرى و نحن سعداء بهذا اللقاء الاول مع اللجنة المنظمة لمنتدى البيانات العالمي والشركاء لاستكشاف سبل التعاون بين طيران الامارات وما يمكن ان تقدمه من دعم وخدمات مميزة لجميع ضيوف المنتدى، حيث لن يقتصر دورنا على نقل نخبة الخبراء الإحصائيين من مختلف الوجهات العالمية للمشاركة في المنتدى، بل سنساهم في انجاح هذا المنتدى العالمي من خلال توفير الدعم اللازم لتعزيز موقع دولة الامارات كوجهة رئيسية لاستضافة المنتديات والمؤتمرات العالمية"

كما أعربت مجموعة جميرا عن سعادتها بالعمل مع الشركاء من الهيئة الاتحادية للتنافسية والاحصاء وطيران الامارات لاستضافة فعاليات منتدى البيانات العالمي والذي من المقترح ان يقام في قاعة المؤتمرات في فندق مدينة جميرا التي توفر مختلف التسهيلات اللازمة لعقد المؤتمرات بما في ذلك قاعة رئيسية كبيرة وقاعة فرعية وأماكن التحضير للجلسات وغرف اجتماعات منفصلة تتناسب مع متطلبات المنتدى بالإضافة للعديد من التجهيزات التقنية عالمية المستوى

ومن جهته قال عبد الله لوتاه، رئيس اللجنة المنظمة للمنتدى العالمي للبيانات 2018 ومدير عام الهيئة الاتحادية للتنافسية والاحصاء: "سعدنا بزيارة مسؤول الأمم المتحدة لدولة الإمارات وبالانطباع الإيجابي الذي تركه فريق اللجنة المنظمة إلى جانب شركائنا لدى السيد شواينفست. حيث لا يتم من خلال هذا النوع من الزيارات تقييم مقدرة الدولة على التنظيم والاستضافة فحسب، بل قياس مقدرات وكفاءات فريق العمل الميداني المكلف بالتنظيم على التعامل مع المتغيرات السريعة والمفاجئة. أنا فخور جداً بأننا نجحنا في التمثيل المشرف لدولة الإمارات وبما يلائم مكانتها العالمية واستطعنا وبدعم من شركائنا على اثبات قدرة دولة الإمارات على استضافة وتنظيم هذا المنتدى وإنجاحه على جميع المستويات."

من طرفها، قالت حنان المرزوقي، نائب رئيس اللجنة المنظمة ومدير قسم العلاقات الدولية في الهيئة: "عملت الهيئة على تنسيق الاجتماع الاول بين الشعبة الاحصائية للأمم المتحدة والشركاء من طيران الامارات ومجموعة جميرا، فمن الضروري أن يوفر مكان انعقاد المنتدى كافة المتطلبات التي يحتاجها تنظيم مثل هذا الحدث المتميز لذا تم تنسيق جدول زيارات مع القائم بأعمال الشعبة الاحصائية في الامم المتحدة وكان أهمها زيارة منتجع مدينة جميرا الذي يمثل مكاناً استراتيجياً ويوفر مختلف الاحتياجات الكمية والنوعية التي يتطلبها تنظيم منتدى عالمي"

ويجدر بالذكر بأن دولة الإمارات فازت باستضافة الدورة الثانية للمنتدى العالمي للبيانات والذي تنظمه الأمم المتحدة وذلك عقب انتهاء أعمال المنتدى الأول والذي عقد في بداية شهر يناير الجاري في مدينة كيب تاون بجنوب أفريقيا وشارك فيه أكثر من 1500 من أهم الخبراء من مختلف أنحاء مجتمع وقطاع البيانات حول العالم، وتقدمت دولة الأمارات العربية المتحدة وسويسرا وفنلندا والمكسيك ودول أخرى بطلب استضافة الدورة الثانية من المنتدى، حيث تم عرض ملف الاستضافة من قبل وفد حكومي رسمي مثل الدول المتقدمة بتلك الطلبات أمام لجنة متخصصة من الأمم المتحدة لتقييم ملفات الاستضافة، وصوت أعضاء اللجنة المنظمة على اختيار دولة الإمارات لعقد الدورة الثانية لمنتدى البيانات العالمي للعام 2018.